القرنية المخروطية

الخلاصة:

مرض القرنية المخروطية مرض شائع في بعض دول العالم لا سيّما دول الشرق الأوسط. تتخذ القرنية في هذا المرض شكل المخروط بسبب ضعف في بنيتها. أهم مسببات المرض هو فرط حك العين وحساسية العين. يبدأ ظهور المرض في سن المراهقة ويسبب تناقص في النظر. علاج القرنية المخروطية يكون بالتثبيت أولا ومن ثم تحسين النظر.

تعريف المرض:

القرنية المخروطية هو مرض يصيب قرنية العين. في هذا المرض، تتخذ القرنية شكلًا مخروطيًا عوضاً عن الشكل الاعتيادي الدائري المسطح. يرجع سبب هذا الشكل إلى ضعف في بنية القرنية. هذا المرض شائع جدًا في الشرق الأوسط. تشير التقديرات إلى أن انتشار هذا المرض يتراوح ما بين 3 إلى 5 ٪ في السكان. يكون ظهور المرض في سن المراهقة وهو أيضًا مرحلة التقدم أو تفاقم المرض. يستقر المرض عند سن 30 سنة ويلازم المريض طوال حياته.

أسباب المرض:

الأسباب المكتسبة الأكثر شيوعًا للقرنية المخروطية هي فرط حك العين وحساسية العين. ولكن يمكن أن تكون القرنية المخروطية وراثية بمفردها أو مرتبطة بمتلازمات أخرى بما في ذلك متلازمة داون ، و Ehler Danlos والتهاب الشبكية الصباغي.

أعراض المرض:

في وقت مبكر من المرض ، يشعر المرضى بانخفاض طفيف في الرؤية يمكن تصحيحه بالنظارات ولكن مع تقدم المرض، تظهرهالات وتوهج حول الأضواء أو حتى ازدواجية في النظر مصحوب بتغيير متكرر للنظارات كل 6 إلى 12 شهرًا. في مراحل المرض المتقدمة، لن تصبح النظارات قادرة على تصحيح الرؤية ويمكن أن يعاني المرضى من فقدان مفاجئ للرؤية بسبب انشقاق في بنية القرنية. تشمل الأعراض المرتبطة الأخرى  حكه واحمرار في العين.

تشخيص المرض:

يمكن تشخيص هذا المرض باستخدام أدوات بسيطة مثل منظار الشبكية. أما في العيادات التخصصية ، يتم استخدام أدوات أكثر تقدمًا مثل التصوير المقطعي للقرنية وغيرها التي تقيس تضاريس القرنية وسمكها.

العلاج وتوقعات سير المرض:

يشمل علاج القرنية المخروطية في البداية تثبيت المرض عن طريق الربط المتقاطع لكولاجين القرنية وهو علاج بفيامين ب2 والأشعة فوق البنفسجة ثم بعد ذلك بمجرد استقرار المرض ، يتم إعادة تأهيل الرؤية أو تحسين النظر باستخدام النظارات أوالعدسات اللاصقة الصلبة أوحلقات داخل القرنية أوجراحة الانكسار وأخيرًا زراعة القرنية.

ملاحظة:

- في البلدان التي ينتشر بها المرض مثل بلدان الشرق الأوسط ، أي تغيير متكرر في النظارات وانخفاظ في الرؤية  عن الأطفال والمراهقين يتطلب فحص العين لاستبعاد مرض القرنية المخروطية.

- عند تشخيص مريض بالقرنية المخروطية، يجب فحص أفراد العائلة ممن هم في سن ١٠-٣٠ سنة لإستبعاد اصابتهم بالمرض، ويجب الفحص السنوي لسن ال ٣٠ سنة.

- أفضل علاج  للتأهيل البصري هو العدسات اللاصقة الصلبة. زرع القرنية هو الملاذ الأخير للقرنية المخروطية لأن هذا لا يحد من الحاجة إلى ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة. يتراوح عمر القرنية المزروعة من بضع سنوات إلى 20 سنة. ومع ذلك ، سيحتاج المرضى إذا عاشوا فترة طويلة إلى سن السبعين والثمانين الى عمليات زراعة قرنية متكررة وفي كل مرة يتم فيها إجراء عملية زرع جديدة ، هناك فرصة أكبر للرفض والفشل.

WhatsApp Image 2021-01-17 at 7.04.50 AM